عاصمة الحديد والنار
بسم الله الرحمن الرحيم
اخي الزائر سلام الله عليك
مرحبا بك في منتديات عاصمة الحديد والنار وحبابك الف في عطبرة
هذه الرسالة تدل علي انك غير مسجل لدينا , فإن كنت عضوا تفضل بالدخول وإن لم تكن عضوا تفضل بالتسجيل بعد قراءة قوانين المنتدى الموجودة هنا :
http://atbara.forumn.org/t1-topic#1
وللتسجيل في منظمة عطبرة الخيرية تفضل بقراءة هذه المعلومات :
http://atbara.forumn.org/t6330-topic

ولك التحية


اهلاً وسهلاً وحبابك عشرة بلا كشرة يا زائر فى منتديات عطبرة عاصمة الحديد والنار
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أصحاب الكوارع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبووردة
مشرف سابق
مشرف سابق
avatar

عدد الرسائل : 2562
1 :
تاريخ التسجيل : 15/05/2009

مُساهمةموضوع: أصحاب الكوارع   الأحد ديسمبر 19, 2010 3:51 am

لها زبائنها المداومون : «الكوارع» .. وجبة رائجة .. وباعة مشهورونشوربة الكوارع ولحمها اللذيذ، تكاثرت أماكن بيعها في العاصمة الخرطوم. تم سؤال جزّاريها وطبّاخيها وآكليها وخرجنا بهذه الحصيلة:

الجزار «يحيى محمد إدريس» قال إنهم يأتون بالكوارع عبر موزيعها من السلخانة وهم يشترونها منهم «بالبهيمة» وهي «أربعة أرجل» ويبيعونها «بالجوز» الذي يتراوح سعره من أربعة إلى ستة جنيهات حسب الحجم. وعزا يحيى سبب ارتفاع أسعار الكوارع إلى ارتفاع سعر «اللحوم عموماً»، حيث يقوم تجّار المواشي بترحيلها إلى السلخانة بجانب مصاريف إعاشتها. وأبان أن الزبائن يفضِّلون الأرجل الأمامية ويقولون بأنها سمينة.
الحاجة نفيسة محمد قالت إنها تمتهن «بيع الكوارع» منذ خمسة عشر عاماً أمام منزلها حتى لُقِّبت «نفيسة كوارع»، وأبانت أنها تشتري «الكوارع» من السلخانة بأم درمان منذ الصباح الباكر وتقوم بطبخها منتصف النهار لأنها تأخذ وقتاً طويلاً في النضج وتقدمها «حارة» إلى زبائنها الذين يأتون إليها في المساء، وأضافت أن لديها زبائن مداومين على شرائها ولا ينقطعون أبداً لأنها تجيد طبخها وتضيف إليها البهارات والمتبلات كالجزر والفلفلية لإعطائها نكهة شهية، وأبانت أن «كوارع البقر» مرغوبة أكثر من الضأن ويعتبرها الزبائن أطيب وألذ.
أما أميمة عثمان، وهي «زبونة»، التقتها «الأهرام اليوم» وهي تقوم بشراء شوربة الكوارع فقالت إنها تحضر بصورة راتبة لشرائها لأنها وجبة صحية وتحتوي على عناصر مفيدة، وقالت إن الأطباء يوصون بها لأنها تُساعد في علاج داء تخشُّن الرُّكب.
والتقت الصحيفة بالبائع الشهير بـ «حسن كوارع»، وهو من أشهر بائعي هذه الوجبة بأم درمان فقال إنه يأتي بها من السلخانة لأن أسعارها تكون مناسبة وأقل من جزارات الأحياء، وأشار إلى أن شوربة الكوارع يحبها الرجال في وجبة العشاء، يشربونها حساءها ويأكلون اللحم، وأبان أن 90% من زبائنه هم «عزَّابة»، ويفضِّلون «كوارع» البقر وبالعدم كوارع الضأن، وأوضح بأنه شخصياً يفضِّل شوربتها مع «الرغيف» لأنها - كما قال - تعيد إليه النشاط والحيوية، وأردف بأنه يُفضِّل كوارع البقر لأن لحمها كثير، أما كوارع الضأن فقال: « سويقاتو رُقاق» ولا يسد الرمق غير أن بعض الناس مفتونون به، وقال إنها تقي من نزلات البرد وعلّق: هذا ليس كلام أطباء وإنما هو من خلال التجربة العملية، واستطرد: هنالك أطباء يأتون مساء كل يوم ويشترونها لأسرهم بصورة دائمة.
وعن أسعار الكوارع قال محدثنا: طلب الكوارع نبيعه بثلاثة جنيهات ونصف بعد أن ارتفع سعره من جنيهين ونصف، نسبة لارتفاع المواد التموينية، وصار الطّلب يشترك فيه شخصان مع زيادة كمية «الرغيف» واعتبرها خسارة له.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أصحاب الكوارع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عاصمة الحديد والنار :: الإستــــراحــة العطبراوية :: منتدي المواضيع المنوعة-
انتقل الى: