عاصمة الحديد والنار
بسم الله الرحمن الرحيم
اخي الزائر سلام الله عليك
مرحبا بك في منتديات عاصمة الحديد والنار وحبابك الف في عطبرة
هذه الرسالة تدل علي انك غير مسجل لدينا , فإن كنت عضوا تفضل بالدخول وإن لم تكن عضوا تفضل بالتسجيل بعد قراءة قوانين المنتدى الموجودة هنا :
http://atbara.forumn.org/t1-topic#1
وللتسجيل في منظمة عطبرة الخيرية تفضل بقراءة هذه المعلومات :
http://atbara.forumn.org/t6330-topic

ولك التحية


اهلاً وسهلاً وحبابك عشرة بلا كشرة يا زائر فى منتديات عطبرة عاصمة الحديد والنار
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يمهل ولا يهمل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن بطوطة
عطبراوي بلاتيني
avatar

عدد الرسائل : 9217
رقم العضوية : 174
1 :
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: يمهل ولا يهمل   الإثنين يناير 02, 2012 11:58 pm


دارت احداث هذه القصة التخيلية في بدايات القرن الماضي عقب مجاعة سنة 1306 هجرية ( 1888 - 1898 ) نهاية القرن الاسبق ايام الدولة المهدية

الحلقة الاولى :
عم البلاد القحط والجفاف والاوبئة بالتزامن مع دفع الخليفة للمزارعين الى جبهات القتال , فهلك الحرث والنسل , فقرر عبد الرحيم الرحيل من قريته الى احدى المدن ليشق طريقه في الحياة وهو في ريعان شبابه , فانتقل الى المدينة متوكلا على الله ومتسلحا بشئ من الصبر واخلاق حميدة زرعها فيه والده على مدى سبعة عشر عاما في القرية , طلب الصفح من والديه ممنيا اياهم ونفسه بالعودة قريبا ليعوضهما خسائر الزراعة بعد عام الجفاف.
حل عبد الرحيم بالمدينة التي لم يكن يعرف فيها احدا , اشتغل عامل بناء فترة من الزمن استطاع ان يجمع مبلغا من المال وبدأ يفكر في الحلم الذي راوده منذ مجيئه , ان يفتح محلا ويدخل مجال التجارة. ولكن ماذا يبيع وهو لا يعرف مداخل ومخارج سوق المدينة ؟
فقرر بعد تفكير وتشاور مع احد اصحابه ان يفتح محلا لبيع الارز باللبن , فاهل المدن يحبون التنوع في الاكل على عكس اهل القرى الذين يكتفون بما عهدوه من اكلات بسيطة قليلة التكلفة. فتوكل على الله وفتح المحل وهو يمني النفس بكثرة الزبائن يوما بعد يوم .

... يتبع ...
(بما ان القصة تخيلية وليدة لحظتها فقد تطول الفترة بين الحلقات)

--------
على الهامش :
يقال انه بسبب مبدأ لا شئ يعلو فوق صوت الجهاد فضلاً عن المجاعات والاوبئة اصيبت البلاد بنكسة اقتصادية خطيرة ادت في نهاية الامر الي مجاعة سنه سته 1306 هـ (1888-1889) م. وبفضل تلك العوامل مجتمعة تناقص عدد سكان البلاد بشكل كبير اذ انخفض الي اثنين مليون ونصف المليون في عام 1898م , بعد ان كان حوالي ثمانية ملايين في عام 1881 – عام اندلاع الثورة المهدية .
أي أن خمسة ملايين ونصف ماتوا خلال 17 سنة فقط !!!
وبحسبة بسيطة :
8000000 ÷ 2500000 = 3.2 * 30000000(تعداد السودان حاليا) = 96000000
96 مليون نسمة على أقل تقدير
يعني لولا هذه الحروب والمجاعة لكان السودان هو الاكثر سكانيا على المستوى الافريقي اليوم
ونسأل الله أن لا يعيد التاريخ نفسه فنصبح اقل من مليون.


_________________


استغفر الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن بطوطة
عطبراوي بلاتيني
avatar

عدد الرسائل : 9217
رقم العضوية : 174
1 :
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الثلاثاء يناير 03, 2012 12:02 am

الحلقة الثانية :
ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي سفن عبد الرحيم , لم يستسيغ اهل المدينة هذه الأكلة التي لم يتعودوا عليها , وبدأت خسائر عبد الرحيم تتواصل كل يوم جراء كمية الارز باللبن التي يرميها يوميا.
وحده الاستاذ سليم الصحاف ناظر المدرسة كان يحب هذه الأكلة ويداوم على شراؤها من عبد الرحيم يوميا حتى بدأت كرشه تكبر بصورة ملحوظة بعد كل طبق يشتريه من عبد الرحيم.
اشتكى عبد الرحيم سوء الحال وأنه يفكر في هجرة هذه المهنة نسبة للخسائر الكبيرة التي يتكبدها يوميا .
اظلمت الدنيا في عيون استاذ سليم الصحاف , كيف سيتحمل مرور يوم كامل لا يأكل فيه الارز باللبن , وقد فشلت زوجته مرارا وتكرارا في صنع الارز باللبن كما يصنعه عبد الرحيم !!
ففكر الاستاذ سليم الصحاف , وقتل كيف فكر , ودبر أمرا في رأسه ثم قال لعبد الرحيم , لا تجزع ولا تخف , ربك كريم وسوف (يفرجها) انشاء الله قريبا , فقط انصحك ان تواصل عمل الارز باللبن .
وفي صبيحة اليوم التالي , في طابور الصباح , خطب الاستاذ في التلاميذ الصغار : يا ابنائي بمناسبة اليوم العالمي للصحة المدرسية المقام بعد اسبوع , وتحت شعار (العقل السليم في الجسم السليم) اريد ان اقول لكم وصية العالم المسلم علامة زمانه "ابن سينا" , فقد قرأت في إحدى مخطوطاته أن (( من أكل أرزا بلبن دبر صلاة الظهر من كل يوم , لن يصيبه سم ولا سحر في ذلك اليوم وتكون خلايا مخه في أوج نشاطها حتى عصر اليوم التالي ))
فما أذن عصر ذلك اليوم إلا وقد هجم التلاميذ وأهليهم على دكان عبد الرحيم يلتهمون الارز باللبن كالاسود الضارية , من أين أتوا بهذه الاموال وهم فقراء ؟ الله اعلم , ولكن بالتأكيد شكل الارز باللبن عبئا اضافيا ثقيلا على ميزانيتهم الميكروسكوبية في ذلك الزمان حيث لا وظائف ولا رواتب.
اندهش عبد الرحيم من هذا التحول المفاجئ , فقابل الاستاذ سليم بعد يومين , وحكى له تحسن الحال ومدى استغرابه من هذا التحسن المفاجئ.
فحكى له استاذ سليم الصحاف ان سبب ذلك كذبته الكبرى التي اطلقها وسط التلاميذ واهلهم !!
وهنا ... انقبض قلب عبد الرحيم فانتفض واقفا قائلا للاستاذ :

.. يتبع في الحلقة القادمة ..


_________________


استغفر الله العظيم


عدل سابقا من قبل الادارة في الأحد يناير 08, 2012 10:05 pm عدل 1 مرات (السبب : اضافة الحلقة الثانية في المكان المحجوز لها)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن بطوطة
عطبراوي بلاتيني
avatar

عدد الرسائل : 9217
رقم العضوية : 174
1 :
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الثلاثاء يناير 03, 2012 12:03 am





.

_________________


استغفر الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن بطوطة
عطبراوي بلاتيني
avatar

عدد الرسائل : 9217
رقم العضوية : 174
1 :
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الثلاثاء يناير 03, 2012 12:04 am





.

_________________


استغفر الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hishamabbass
مشــــرف
مشــــرف


عدد الرسائل : 1119
رقم العضوية : 244
1 :
تاريخ التسجيل : 07/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الثلاثاء يناير 03, 2012 12:15 pm

انقرضنا!!

2 مليون (منا) في حرب الجنوب ماتوا.
10 مليون (منا) في هجرة ابدية من الوطن طشوا.
8 مليون (منا) حردوا و من الوطن فرزوا عيشتهم وانفصلوا.
10 - 200 - 300 الف ( منا ) في دار فور ارواحا ازهقوا.
عشرات (منا) باسلحة الجيش المصري تم اصطيادهم وتركهم معلقين على السلك الفاصل ما بين اخت بلادي يا مصر يا شقيقة وما بين دولة الاسرائيلي العدو.
عشرات (منا) من المتشردين بمادة سامة قتلوا.
مئات (منا) على طائرات سودانير إستشهادا احترقوا.
نادية صابون ست الشاي التي هي (منا) بسبب رجال الكشة فقدت روحها.
عشرات (منا) بميدان مصطفى محمود على يد الشرطة المصرية قتلوا من بعد ما سحلوا.
ذلك الشاب البائع متجول ود الجزيرة (منا) والذي حال مطاردة ناس الكشة له سقط من عل تلك البناية غير المكتملة بميدان جاكسون ودق عنقه.
800 + 2 (منا) داخل حدودنا الشرقية بيد سلاح طيران العدو الاسرائيلي قصفا ابيدوا.
الافا (منا) في اشتباكات قبلية ارواحا هدروا.
مئات (منا) في صراع الاخوة الاعداء في ابيي ارواحهم فقدوا.
مئات (منا) في حرب الاشقاء بجنوب كردفان للحياة فارقوا.
مئات (منا) في النيل الازرق في قتال الاهل لبعضهم بعضا ارواحهم فارقتنا.
و .. و .. و .. و .. وتاني شنو غير قعادي في الواطة فيما انا لكفاي على راسي واضعة لالتفتت من ثم بقلب موجوع وعينان منتحبتان لناس السودان القديم وناس السودان الجديد وبصوت مخنوق بالعِبرة لهما قائلة:
ـــ يا اهلي عليكم الله كفاية كفاية نحنا خلاص ما .. انقرضنا!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن بطوطة
عطبراوي بلاتيني
avatar

عدد الرسائل : 9217
رقم العضوية : 174
1 :
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الثلاثاء يناير 03, 2012 8:49 pm


وزيد عندك يا هشام , اتفاقية البقط استمرت 600 سنة , كل سنة ب 400 راس
600 × 400 = 240000
وال 240000 ديل لو كانوا تكاثروا خلال ال 600 سنة كان وصلوا كم ؟

المهم , نرجع لعبد الرحيم
لانو قصتو فيها مأساة سودانية اكبر من التعداد

_________________


استغفر الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
إبراهيم محمد
مشــــرف
مشــــرف
avatar

عدد الرسائل : 208
1 :
تاريخ التسجيل : 25/08/2011

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الأربعاء يناير 04, 2012 5:26 am

لكم التحية
قصة عبد الرحيم تدعو للمتابعة ونأمل ألا يطول انتظارنا ...
وبعدين لا نأمل أن تكون القصص التخيلية واقعاً ...

_________________
كلمتان خفيفتان على اللسان
ثقيلتان في الميزان
حبيبتان إلى الرحمن :
سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم
ـــــــــــ**ـــــــــــ


سبحان الله ،
والحمد لله ،
ولا إله إلا الله ،
والله أكبر .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hishamabbass
مشــــرف
مشــــرف


عدد الرسائل : 1119
رقم العضوية : 244
1 :
تاريخ التسجيل : 07/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الأربعاء يناير 04, 2012 12:57 pm

في أتفاقية البقط دي يا إبن بطوطة من تلوم .... المسلمين الذين أرغمو النوبة عليها بعد هزيمتهم ؟؟ أم النوبة الذين أرتضوا ذلك ؟؟
سؤال تاني من أين كان يوفر النوبيين هذا العدد سنويا للمسلمين .. و أخيرا أنت مع أو ضد هذه الأتفاقية ؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن بطوطة
عطبراوي بلاتيني
avatar

عدد الرسائل : 9217
رقم العضوية : 174
1 :
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الأربعاء يناير 04, 2012 7:57 pm

hishamabbass كتب:
في أتفاقية البقط دي يا إبن بطوطة من تلوم .... المسلمين الذين أرغمو النوبة عليها بعد هزيمتهم ؟؟ أم النوبة الذين أرتضوا ذلك ؟؟
لا الوم المسلمين يا هشام
لان دينهم طلب منهم فرض الحرب او الجزية
وهذه الاجابة تمهيد للاجابة على السؤال الثاني :

hishamabbass كتب:

سؤال تاني من أين كان يوفر النوبيين هذا العدد سنويا للمسلمين .. و أخيرا
أنت مع أو ضد هذه الأتفاقية ؟؟؟
اتو بهم من الجنوب وادغال افريقيا , وذكرت كتب التاريخ ان هذه الجزية البشرية جعلت النوبة يضطرون الى التحرك جنوبا لتوفير هذا العدد السنوي بعد أن كانوا مستقرين في الشمال ولا يعرفون الترحال
ولأنهم دفعوا تلك الجزية من خارج ارضهم .. وافقوا عليها
hishamabbass كتب:

و أخيرا أنت مع أو ضد هذه الأتفاقية ؟؟؟
كمسلم , طبعا معها لانها كانت المدخل لانتشار الاسلام في السودان بلا حرب
وهذا شئ يفخر به السودان : أن اسلمنا بدون (آية السيف) بل بآية (لست عليهم بمسيطر)
فانظر ماذا فعلت (آية السيف) حينما طبقتها الانقاذ على الجنوب


_________________


استغفر الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن بطوطة
عطبراوي بلاتيني
avatar

عدد الرسائل : 9217
رقم العضوية : 174
1 :
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الأحد يناير 08, 2012 10:20 pm

إبراهيم محمد كتب:
قصة عبد الرحيم تدعو للمتابعة ونأمل ألا يطول انتظارنا ...
وبعدين لا نأمل أن تكون القصص التخيلية واقعاً ...
خيال الامس هو واقع اليوم يا ابراهيم
وسيطول انتظارك لانني مشغول شديد هذه الايام فارجو العذر

نزلت الحلقة الثانية في مكانها المحجوز فوق


_________________


استغفر الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شبس
عطبراوي مجتهد
عطبراوي مجتهد
avatar

عدد الرسائل : 450
1 :
تاريخ التسجيل : 10/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: يمهل ولا يهمل   الأربعاء يناير 11, 2012 1:27 am

الحلقة الثالثة والرابعة شايف مكانهم محجوز .. تأجر ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يمهل ولا يهمل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عاصمة الحديد والنار :: قـــسم الأدب والقصص والروايات :: منتدي القصص والروايات-
انتقل الى: